اجمل شعر عن الخيانة روعه عمرك خساره اذا ماتشوفه

Channel: ميرزأ حيدر

66,334

TIP: Right-click and select "Save link as.." to download video

Initializing link download... Initializing link download.....

اجمل شعر عن الخيانه رووووووووووووووووووووووعه




شعر شعبي شعر رومانسي جذاب قلوب منكسره اطلالات شعريه جميله
اوتار حزينه اشعار حزينه شعر حزين شعر حب شعر عشاق اشعار عن الصداقه
احباب الروح رومانسيات الليل مابعد الليل المظلم سقوف مفتوحه ازهار جميله شعريه غنائيه ..
.....
هناك مزاج عام في الثقافة العراقية وربما العربية، ترسّخ في العقد الاخير، يقف بالضد من الشعر، بأشكاله المتنوعة المعروفة، ويتبرم من كثرة المشتغلين في حقله. ويُنظر عادة إلى هذا المزاج على أنه جزء من الحالة الثقافية الصحية، فنحن لا نكتب الشعر كفعالية ثقافية أساسية، وإنما نفكر أيضاً بعقل شعري، ليس بالمعنى العميق للفعالية الشعرية، وإنما بمظاهر الفعالية الشعرية، خاصة المظاهر المتسيدة منها، كالخطابية والتزويق والترصيع والتجميل، وسيادة البلاغة وحس الصناعة، وأيضاً الآثار الناتجة عن ذلك من العقد المبرم بين الشاعر وجمهوره، الذي يضمن تسويق البضاعة الشعرية.
صار الشعر، ان كان بشكله الخطابي التقليدي، أو الحداثي، منطقة كسل ثقافي وفتور معرفي للتعرف على العالم والاندراج في القضايا العميقة التي تخص وعياً متقدماً في جو ظلامي يرتد بسرعة إلى الخلف بسبب تسيد الأصوليات الدينية والسياسية.
كل هذا أمر مفهوم، خاصة ان الاجيال الشابة، التي تمثل النسبة السكانية الأكبر، في العراق وعديد البلدان العربية، تعيش، بحكم العمر والتجربة، في "الزمن العاطفي" على حد تعبير كونديرا، وهو زمن تفتح الدوافع والحاجات الخطابية والغنائية إلى أعلى مستوياتها، ومن الطبيعي أن يندفع من هو في هذا العمر إلى المواد الثقافية التي تلبي حاجاته الخطابية والغنائية. ولكن هذه الحاجة تلبيها مواد متنوعة المستويات. الغنائية والخطابية نجدها في الشعر الشعبي الساذج جداً، في شعر شعبي آخر عالي الجودة، في أنماط متعددة من الشعر الفصيح، ونرتقي، خارج الشعر، لنصل إلى السيمفونيات، والأوبرا والموسيقى الحديثة، والسينما والدراما وحتى الفنون التشكيلية وأشكال أخرى متعددة من الفنون.